Posts Tagged ‘الثورات العربيه’

Statuses

يحليل السويسريين

In أخلاقيات,إقتصاد,سياسه on 08/10/2013 بواسطة t7l6m مصنف:

جاء بالقبس (الأحد-6/10) أن سويسرا ستجري “تصويتاً على اقتراح بتخصيص دخل أساسي لكل مواطن بالغ في خطوة تبرز المساعي المتزايدة للمجتمع المدني لتقليل الفجوة في الدخول منذ الأزمة المالية.
وطالبت لجنة شعبية بحصول كل بالغ في سويسرا على دخل غير مشروط قدره 2500 فرنك سويسري (2800 دولار) شهرياً من الدولة لتوفير شبكة أمان مالي للسكان.وقدّم منظمو الحملة، أمس الأول، توقيعات تتجاوز العدد اللازم للدعوة إلى استفتاء وهو 100 ألف توقيع.”

الموضوع ليس الإقتراح وإنما الآلية السياسية السويسريه,فتكملة الخبر “ويسمح القانون السويسري للمواطنين بتنظيم مبادرات شعبية تتيح تحويل الغضب العام إلى عمل سياسي مباشر. وتجرى في سويسرا عادة استفتاءات عدة كل عام.”
سبق للسويسريين أن إستخدموا هذا الحق وداسوا في بطون كبار المدراء التنفيذيين في البنوك وحددوا مكافآتهم ودخلهم الشهري.وفي إستفتاء آخر تم رفض إقتراح بإلغاء الخدمة العسكرية الإجبارية بنسبة 73% من الأصوات مقابل 27% مؤيدين لإلغاء الخدمة العسكرية.والإستفتاءات السويسرية يتم إجراءها حول موضوعات قد نستغربها فأحدها كان حول تمديد ساعات عمل المحلات الواقعة في محطات الوقود.
نتائج الإستفتاءات السويسرية تعكس توجه الشعب وقيمه وتطلعاته,فإذا كنا نستغرب رفضه لإلغاء الخدمة العسكرية سيزيد إستغرابنا,نحن العرب والكويتيين,أن السويسريين رفضوا العام الماضي في إستفتاء شعبي (بنسبة 66,5% من الأصوات)منح كافة العاملين إجازة مدفوعة الراتب لمدة 6 أسابيع سنويا كما هو معمول به في الدول المجاورة لهم ومنها ألمانيا وإيطاليا ودول أوروبية أخرى بدلا من الأسابيع الأربعة التي يحصل عليها السويسريين.
نتائج التصويت جاءت بعد تحذير حكومي بأن الموافقة علي المقترح سيرفع تكلفة العمالة ويضع الإقتصاد في مخاطرة رغم أن إجمالي التكلفه لا تتجاوز 6 بليون فرنك سنويا من ناتج محلي إجمالي يتجاوز 363 بليون وبنسبة 1,6% منه.

أخيرا,صوت السويسريون, ذلك الشعب الديمقراطي, بالموافقة على إقتراح لن يعجب ربعنا ومن المؤكد لن ينال موافقة شعوب ربيعنا العربي إذ يشدد القيود على الإحتجاجات ,في جنيف ,ويضع غرامة قدرها 110,000 دولار على المتظاهرين الذين لم يحصلوا على إذن مسبق أو لم يلتزموا بتعليمات المسؤولين.
وأمام ماتقدم لا يسعنا إلا أن نقول يحليل السويسريين فهم يفرقون بين الديموقراطية والفوضى ويحبون الإنضباط حتى في حرية التعبير.

ختاما,كنت أفكر أن أُسقط الإستفتاءات السويسرية على واقعنا المحلي فتوقفت خشية أن أَسقط مغشيا علي.

Advertisements

Articles

القاهرة وبيروت

In قصص,سياسه on 15/05/2013 بواسطة t7l6m مصنف: ,

سنوات وأنا أتردد على القاهرة .وتصادف خلال بعض الزيارات أحداث جسام وأخري خرطية*.شهدت ثورة يناير وشاهدت أحداثها حية فقد كنت متواجدا يوم 25 يناير 2011 وقضيت يومان بعد جمعة الغضب .شهدت تجمعات المصريين في ميدان التحرير قبل إعلان نتائج إنتخابات رئاسة الجمهورية,وسمعت هتافاتهم,بعد إعلان فوز مرسي, وأنا على بعد عدة كيلومترات من الميدان.لن أذكر مزيدا من الأحداث التي كنت متواجدا خلالها في القاهرة لكي لاتتطيروا مني.

المهم,وماعلينا بالمصري,كنت قبل أيام في الفندق المأسوف على شبابه والمعروف بسميراميس.كنت أريد أن أذهب إلى أحد الشوارع التي تقع خلف الفندق.في الجانب الخلفي من الفندق يوجد ميدان “سيمون بوليفار”.ولا يغركم وصفه بميدان فهو حقيقة تقاطع لثلاثة شوارع فرعية في طرفه دائرة قطرها متر وكم سم(سنتيمتر)فيها نصب رخامي يعلوه تمثال نصفي لمحرر أمريكا الجنوبية المدعو سيمون إهداء من “جمهورية فنزويلا البوليفاريه- وهو الإسم الرسمي لفنزويلا).والأهية الإستراتيجة للميدان تنبع من قربه من وزارة الداخلية (و/أو أمن الدولة) والسفارة الأمريكية وهي وجهات مفضلة للمظاهرات الأخيرة.
الميدان شهد(في غيابي )أحداث دامية كما شهد في وجودي في القاهرة بعيدا عنه(هارب إلى الزمالك) أحداث لاتقل دموية وعنفا.ونتيجةلذلك تم إغلاق شارعين من الشوارع الثلاث ,التي تؤدي إلى الميدان, بحاجز من كتل إسمنية بإرتفاع ثلاثة أمتار.

المشكلة أن الظروف إضطرتني للذهاب إلى واحد من الشوارع المغلقة سيرا.كنت أظن أني أحتاج أن أسير إلى نهاية الشارع الوحيد السالك وأتجه يمينا لدخول الطرف الآخر من الشارع المغلق.تبين لي أنني مخطيء.
كان في الميدان ماكان يبدو أنه مدرسة (وما كنت أشك أنه مقر أمني مستتر) .المبنى حاليا خرابة بلا سور أمامي.كان الناس يتدفقون من جهتي الشارع المغلق من خلال فتحة في السور الجانبي للمبنى.شاركت أخواني المصريين,منحنيا, تجربة العبور .قلت لرفاق العبور (ويازيني وأنا أرطن مصري) “المفروض يعملوا فتحة للدخول وفتحه للخروج” .تألمت لما شاهدت في الجانب الآخر من الشارع .كان هناك مبنى محترق ومكاتب ومحال مغلقة أحدها المكتبة التي كنت أقصدها.ورغم ذلك كانت هناك حركة بصورة أو بأخرى في الشارع.في نهاية الشارع كان هناك مجموعة من رجال الأمن المركزي جالسين على عتبات مدخل مبنى حكومي.يقع في نهاية الشارع الذي كنت أسير فيه شارع القصر العيني وهو شارع رئيسي يضم مجلسي الشعب والشورى وبعض الوزارات ومطعم مشويات وحمام “أبو شقرا”.

كان الوضع في شارع القصر العيني أسوأ مما توقعت.كانت نهايته التي تربطه بميدان التحرير مغلقا بكتل خرسانية.شاهدت كثيرا من رجال الشرطة في مواقعهم في الشارع وآخرين في مستودعاتهم المسماة شاحنات الأمن المركزي .وحدث ولا حرج عن التواجد الأمني أمام مجلسا الشعب والشورى .
مشيت في الشارع الذي أصبح موقفا مكشوفا للسيارات.بعد عدة مئات من الأمتار واجهني حاجز من الدعامات الحديدية مكسوة بصفائح من ذات جنسه.كنت على وشك تجاوزه,مكرها,بدخول طريق فرعي على يمني.لم أكن أريد الدخول في أزقة المنطقة وشوارعها الضيقة التي يتوه فيها خبير مرور مصري .لاحظت أن حركة المشاة على الرصيف المقابل لرصيفي نشطة.لاحظت أن كثير من الناس يدخلون بقالة ملاصقة للحاجز المعدني وقليل من الناس يخرجون منها.توجهت نحوها فإذا بورقة على زجاجها مكتوب فيها “ممنوع عبور البضائع”.كان للبقالة باب ثاني يطل على الجهة الأخرى من الشارع المغلق فأصبحت ممر عبور للمشاة .

أسفت لما آلت إليه القاهرة بعدما كانت دار أمن وأمان.وذكرتني رحلتي ,راجلا, بما قرأته عن تقسيم بيروت إلى شرقية وغربية خلال سنوات الحرب الأهلية.وأيقنت أننا كشعوب عربية,وقد لا تتفقون معي,لا نستحق الربيع .

*خرطي و جمعها خرطيه:أمور تافه ,ليست ذات شأن.

Statuses

أول رئيس وزراء شعبي

In أخلاقيات on 26/04/2012 بواسطة t7l6m مصنف: , ,

أخيرا,ودون وصف الكيفية,تم الموافقة على أن يتولى الحكومة رئيس وزراء شعبي.إجتمع ممثلو الطوائف والقبائل والكتل السياسية في الكويت لتحديد كيفية إختيار الرئيس.بدأت الخلافات تدب بين ممثلي الشعب .سنة وشيعة بدو وحضر.قرروا ,لنزع فتيل الخلاف, أن يتولى رئاسة المجلس ممثل عن كل فئة من الفئات الأربع لمدة سنة واحدة بالتناوب ,وبعد تجدد الخلاف بسبب الإستعجال على الرئاسة تم تقليصها إلى ثلاثة أشهر سنويا.
توقعوا أن تتوقف الخلافات لكنها تواصلت هذه المرة بين أطياف كل فئة.هناك خلاف بين السلفيين والسلفيين العلميين والإخوان المسلمين وغيرهم من الأحزاب الدينية على من يمثل السنة.خلاف آخر بين عيال بطنها وعيال ظهرها (واللي بطن و ظهر زاويه وإرتداد) من جهة والمتأسلمين.
بين الشيعة حدثت خلافات مشابهة بين العيم والحساوية والبحارنة وفئات أخرى وبينهم وبين حزب الله فرع الكويت والأحزاب الدينية الأخرى.
وبالمثل حدثت خلافات بين ممثلي القبائل على أحقية كل منها بأن يكون ممثل القبائل لرئاسة الحكومة بل وبين بعض الأفخاذ في بعض القبائل.
وتواصل التشرذم الكويتي فتفتت الكتل السياسة طمعا بالمنصب.كل عضو بالمجلس جذب إليه شخصية ما وشكل تجمع سياسي. فعلى غرار العدالة والتنمية ظهرت كتلة المشاخاة والتغذية,وكتلة الواسطات والترقية وكتل سياسية أخرى لاعلاقة لا بالسياسة بل هي إلى بيع البرّد أقرب منها للسياسة.

ولحل الإشكالات وتجنبا للفتنة قررت كل فئة تسمية عدد من المرشحين وفقا لتقسيماتها الداخلية .وتبين أن عدد المرشحين الذين يمثلون كل تقسيمة سياسية ,طائفية,قبلية,أسرية,مناطقية,فئوية تتجاوز الأربعمائة وتحديداً 453 فريق.قاتلت كل فئة فرعية للحصول على المنصب.بحسبة بسيطة إتضح أن كل فئة سيكون لها رئيس وزراء لمدة 19 ساعة و33 دقيقة سنويا.
تدخل الحكماء وقرروا تشكيل لجنة لتقليص عدد المرشحين.تمكنت اللجنة بعد أربع سنوات من الإجتماعات وبعد إنشاء 13 لجنة فرعية من التوصل إلى حل.لايخفى على عاقل أن الحل إستلزم تنازلات متبادلة ووعود بمناصب سياسية ذات مستوى أدني مثل وزراء ووكلاء وزارات ووكلاء مساعدين.تم تقليص عدد المرشحين إلى 52 مرشحا.ورغبة بمزيد من التقليص تم إقتراح إجراء قرعة بين المتسابقين.رفض الإسلاميين المقترح لأسباب شرعية إلا أن بعض الخبثاء يدّعون أن أحد المرشحين المتأسلمين قال بجلسة خاصة أنه رفض القرعة لأنه يعلم أنه مو (مشنص)كفلان الليبرالي.وعليه تم رفض المقترح والإكتفاء بال 52 مرشح وتم الإتفاق ان يكون كل منهم رئيس شعبي للوزراء لمدة أسبوع سنويا بما فيه الويك إند.
ومن الجدير بالذكر أن شرف تولى كرسى الوزارة قد تم وفقا للمهارات الفردية للمرشحين.وكانت معايير الإختيار القدرات الجسمانية, والسرعة ,وسرعة البديهة للمتنافسين, وقدرتهم على دفع المنافسين.حيث تم تبني إستراتيجية الكراسي الموسيقية المعروفة لتلاميذ رياض الأطفال.
وقد تولى ,وفقا للمسابقة,شخص عسكري وزارة المالية,وخريج آداب وزارة الكهرباء,وخريج هندسة وزارة الأوقاف,كما تولى مفتش بلدية سابق وزارة الخارجية.
هذا ,ولله الحمد والمنة,إستمرت الوزارة الشعبية لمدة ثلاثة أسابيع تداول خلالها السلطة سلميا ثلاثة رؤساء شعبيين أصروا على عقد إجتماعات مجلس الوزراء في القهوة الشعبية تأصيلا للمبدأ وتأكيدا له.

Statuses

صباح بو صباح

In أخلاقيات,إقتصاد,النفط و الطاقه on 12/10/2011 بواسطة t7l6m مصنف: ,

شخصيا أحب الشيخ محمد الصباح.فهو شخص متواضع, شعبي ,سمح ,ولا تفارقه الإبتسامة.والرجل على مستوى عالى من التعليم فهو يحمل دكتوراه في الإقتصاد ودراسات الشرق الأوسط من أكثر الجامعات الأمريكية عراقة
” هارفارد”.مو هذا موضوعنا.
الدكتور اليوم له في القبس كلام وايد عجبني مضمونه,وجاء ضمن إجابته عن سؤال حول الإضرابات.حيث وصف نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ د.محمد الصباح الوضع في الكويت في ضوء موجة الإضرابات، بانه «خطير.. ولن أستخدم كلمات وتعبيرات أقل».ويضيف وزير الخارجية ولد الشيخ صباح السالم مايلي:
دعونا نتكلم بأريحية و«راحة شوية».. قبل ستة وعشرين عاما حصلت على الدكتوراه من جامعة هارفرد، وكانت الأطروحة تحت عنوان «كيف يمكن للنفط أن يكون لعنة وليس نعمة»، فالنفط يحدث اختلالات هيكلية لاقتصاديات الدول النفطية، وكذلك يؤدي لانحراف في نمط توزيع الدخل ويصبح توزيع الدخل غير عادل أكثر، وهي قضية اقتصادية قدمت فيها أطروحة الدكتوراه قبل 26 عاما، ولسخرية القدر أراها اليوم تحدث في بلدي اختلالات، وهذه لها عواقب يجب التصدي لها بشكل جاد، نعم الوضع خطر ولن استخدم كلمات وتعبيرات أقل، لأننا نحتاج لنواجه هذه الأمور بجديه وبحزم ونحتاج ان نكون شفافين ومنفتحين.ونتكلم بشكل مفتوح وواضح ان هناك منطقة تتعرض لمخاطر عديدة، وكذلك أفكار ومخططات لعدم استقرار منطقتنا، ولذلك يجب ان نكون حذرين في بلدنا بأن نعي ما يمكن ان يكون مخططا لنا، ولذلك علينا ان نستبق هذه الأحداث والأمور بأن تكون لدينا معالجات جادة .
وأضاف «كما قلت سابقا نحن الحكم مؤتمنون وأهل الكويت أمّنونا على أموالهم وأرواحهم وهذه أمانة عظيمة وكبيرة منذ 300 عام، ونحن بإذن الله يمكننا ان نؤدي الأمانات ويجب ان نكون جادين في هذا الأمر، ولذلك نحن نتكلم عن شفافية ونعمل في النهار».

الاعتقاد ان هناك تفاوتا وفسادا فهذا يجب ان نعالجه بشكل جدي، ويجب ان نواجهه،
ولكن لله الحمد كذلك أعطى أهل الكويت الحرية ليطالبوا.. كل واحد يطالب بما يراه حقه، وهنا يمكن ان يكوّن اطارا للحوار ووضع المصلحة العامة قبل مصلحة الأشخاص، وتصبح القضية قضية أمن بلد وليس أمرا يستخدم للمزايدة السياسية.

هذا أهم ماورد في الإجابة,والحكم لكم,لكني شعرت بإرتياح كبير.

Statuses

واللي يرحم أمك لا تضحكني

In أخلاقيات on 14/09/2011 بواسطة t7l6m مصنف: , ,

أدري الأوضاع تبن وأدري إني لوعت جبودكم مؤخرا.ومكافأة على طولة بالكم وياي,وحيث أن شر البلية ما يضحك, وإسترشادا بنتائج أبحاث الدكتور “روبين دونبار” من جامعة أوكسفورد سمعوا هالنكت.
صج نسيت أقولكم الأخ دونبار يقول أن الضحك يؤدي إلى زيادة إفراز المخ لمركب الإندورفين والذي يساعد على تخفيف الشعور بالألم وزيادة تحمله ويمنح شعورا بالرضى.
النكتة الأولى حكومية حيث صرح وزير النفط البصيري أن إقرار كادر النفط لا يعني رضوخنا للضغط .
ودي أصدقك يا إخونجي سابق ولكنك قبلها بيوم قلت الإضراب سيؤدي إلى كارثه.أخ بس لو مو قايل كارثه جان ماضحكتني.

النكتة الثانية عربيه,حيث قدمت سوريا ورقة لوزراء الخارجية العرب.الورقة السورية تضمنت مقترحات لتعزيز الديموقراطية في الدول العربية ومن هذه المقترحات إلغاء حالة الطواريء.
من كثر ما الورقه تضحك وزرا الخارجية طنشوها.
وطالب وزراء الخارجية من سوريا وقف إراقة الدماء.
النكتة الثالثة رياضية,أو يمكن تصنيفها بأنها كويتيه,نادي السالميه زعلان من إتحاد كرة القدم ويهدد إنه يشتكي عليه,ليش؟
النادي سلم الإتحاد الهويات الدولية لأربعة لاعبين خلال الفترة القانونية لتسجيل اللاعبين للعب في الموسم القادم وإستلم النادي إيصالات من الإتحاد بإستلام الهويات.
الإتحاد ما سجل اللاعبين.السالميه سأل شالسالفه؟ليش ما سجلتوا لاعبينا؟
الإتحاد: ها…ليش ما سجلناهم………. إي صج ضاعوا الهويات.
السالميه:والحل؟
الإتحاد :تعالوا السنه اليايه(صج مو غشمره الإتحاد طلب من النادي تسجيلهم بشهر يناير عند فتح باب التسجيل) .

Statuses

المطار والفندق

In أخلاقيات,عام on 11/09/2011 بواسطة t7l6m مصنف:

سافرت اللأسبوع الماضي ولاحظت أشياء بالمطار بعضها جدير بالكتابة حوله والآخر “يالله عادي سولف عنه”.
أول وأهم ملاحظة كثرة الشرطة النسائية وبكل أمانة ماشفتهم في مكان آخر سوى المطار.
الشي الثاني إللي لاحظته ,أو بالأحرى صادفته, أن موظفة الجوازات التي ختمت الجواز,عند الخروج,لم تكن منقبة بمكياج. وقد كانت أول مره أشوف موظفة الجوازات محجبة بلا “قوطي روب” وبلا عدسات لاصقة ملونه ,بل وبلا مكياج سواء كثيف ,كعادتهن,أو حتى خفيف.
الشي الثالث كان في السوق الحرة حيث تم وضع عربة خشبية تم صف بعض المنتجات والبروشورات عليها تحمل عنوان”مصنع الصابون اللبناني”.عاينت بعض المنتجات ووجدت “غرشة” زيت صغيره بتسع دنانير ونص.صراحه مالي بهالمنتجات لكن أعتقد أن السعر وايد غالي ويخرع الزبون رغم جمال التغليف ولا أعرف مدى جودة المنتج أو فوائده,بإستثناء الصابون طبعا.
الملاحظة الأهم كانت حين مروري على إحدى البوابات وكان مخصصا لرحلة طيران الجزيرة المتوجهة ل “دير الزور” في سوريا.كان النساء من الركاب مشغولا بمتابعة ,وملاحقة الأطفال . لكن ما أحزنني كثيرا منظر المسافرين من الرجال فقد كان القلق باديا على وجوههم والوجوم يكتسيها.
صراحه كسروا خاطري,عسى الله يحفظهم جميعا.

الآن الفندق.
كان لوبي فندق سميراميس في القاهرة دائم الإزدحام. وفي مساء أحد الأيام شكى صديق وعضو بالوفد من هدوء الفندق وكآبة البهو لقلة الرواد والحركة. قلت له يروقني ذلك .
فعلا قلة السياح في الفندق لها كثير من الإيجابيات:
-الجنطه دخلت الغرفة بعدي بخمس ثواني(إي ثواني مو دقايق).
-البدالة تجاوب من أول رنه.
-عند ال check in&check out لا يوجد أمامك أي نزيل في الريسبشين وإن وجد يخدمه موظف آخر.
-في المطاعم بعض الطاولات مشغولة لكن الخدمة أسرع وأفضل والإهتمام من العاملين أكبر.
-عند الإفطار لا تحتاج للقيام لجلب ماتريد من البوفيه فالجرسون يسألك ويحضر لك ماتريد لأن عددهم يساوي عدد الطاولات المشغولة.
-خدمة تنظيف الغرف سريعة وممتازه.
لكن ملاحظتي الأهم أن الأسعار نفسها لم تتغير رغم قلة الحركة السياحية بإعتراف كافة العاملين بالفندق.شخصيا,لا أحتاج لشهادتهم ,ولا يحتاجها أي نزيل “فللناس أعين”.

Statuses

ضحايا البنزين

In أخلاقيات,إقتصاد on 16/07/2011 بواسطة t7l6m مصنف:

إذا كنت تعتقد إن العنوان عن الناس إللي ماتت حرقا بسبب البنزين فقد جانبك الصواب.وإذا كنت تعتقد أن المقصود بضحايا البنزين ضحايا السرعه فليس ذلك المقصود أيضا.
قبل يومين تكلم موفد ال بي بي سي إلى اليمن عن ضحايا البنزين والذين بلغوا 18 قتيلا.ضحايا البنزين هم من يقتلون في محطات البنزين بسبب خلافات على أولوية الحصول على وقود لسياراتهم.18 إنسان ماتوا بسبب شح الوقود في محطات التعبئة.قد تستغرب الحدث ولكن حينما تعلم بأن فترة الإنتظار لتعبئة خزان الوقود في السيارة قد تصل إلى 15 يوما تعيد النظر بوجهة نظرك السابقة.
حينما تنتظر لمدة أيام في طابور تزداد ضيقا وتبرما وأعصابا.وحينما يأتي متنفذ أو شخص مسلح ليأخذ دورك ويسلبك أيام إنتظارك تتحول إلى شخص آخر فقد تلغي عقلك وتستبدله بعضلاتك.ببساطة فإن ضحايا البنزين نموذج على عودة البشر إلى شريعة الغاب عندما تسلبهم شيئا أو تحاول سلبهم.
إذا كان القتل بسبب بنزين فماذا سيكون مصير طوابير الماء,أو الغذاء, أو الدواء؟لاشك ستكون الأعداد أكبر والضحايا أكثر.
نحن ولله الحمد في نعمة كبيرة وكل الضروريات والكماليات متوفرة لدينا وفي متناول الجميع.وبسبب توفرها أصبحنا نستهلكها دون إعتبار لأهميتها والأهم دون إعتبار لقيمتها حينما نفقدها.سكان الضاحيةو المنصورية والنزهة إنقطع عنهم التيار الكهربائي مساء يوم الخميس وحتى صباح الجمعة.أعتقد أننا لو دشنا حملة ترشيد إستهلاك الكهرباء لكان سكان هذه المناطق آكبر داعمين لها.لأنهم كلوها وحسوا بقيمة الكهرباء.
لماذا ننتظر فقد الشيء لنشعر بقيمتة ونحمد ربنا عليه.اللهم إجعلنا من الشاكرين